اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينينة- بيتا يعقد اجتماع الهيئة العامة العادي 2022 بتوثيق انجازاته وازدهار كبير في نشاطاته وعدد أعضاءه

1

اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينينة- بيتا يعقد اجتماع الهيئة العامة العادي 2022 بتوثيق انجازاته وازدهار كبير في نشاطاته وعدد أعضاءه

 

رام الله-غزة، عقدت الهيئة العامة لإتحاد شركات أنظمة المعلومات – بيتا إجتماعها العام العادي لعام 2022، وقد حضر اللقاء مجموعة من شركات الاتحاد في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة، وعقد الاجتماع بإشراف السيد عبد السلام شبيطة بالنيابة عن مراقب الشركات – وزارة الاقتصاد، والأستاذ المحامي وائل ابو نعمة المستشار القانوني للاتحاد، والسادة عن شركة EY  – مدققي حسابات الإتحاد -.

 فافتتح رئيس مجلس الادارة السيد تامر برانسي الاجتماع بذكر أهم الانجازات وقصص النجاح التي حققها الاتحاد خلال العام الماضي، فقد تمكن الاتحاد بإفادة 76 شركة من الأعضاء في مجال العتاد، البرمجيات، مزودي خدمات إنترنت، شركات تدريب واستشارات وغيرها من التخصصات من الخدمات والمشاريع التي ينفذها وهذه المشاريع قد قامت بتغطية كامل المصاريف التشغيلية للمؤسسة، إضافة الى ذلك، زاد عدد أعضاء الاتحاد خلال التسع شهور السابقة 21 عضواً جديداً وزاد عدد موظفي الضفة وغزة، وارتفعت إيرادات المؤسسة خلال العام الفائت بشكل كبير وملحوظ، إضافة الى النجاح الساحق الذي حققه إكسبوتك لعامه السابع عشر تحت إطار التحول الرقمي.

ويقوم الاتحاد عبر تدخلاته الحالية بتدريب وتأهيل الخريجين من قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتشبيكهم مع مختلف الشركات من أجل التوظيف، وتدريب النساء لتوفير فرص تدريب وتوظيف لهن، اضافة الى تأهيل الشركات خاصة التي تضررت بعد الحرب في قطاع غزة.  فهذه التدخلات يتم تنفيذها من خلال الشراكات التي قام الاتحاد بتشكيلها خلال الفترة السابقة مع مختلف الممولين والشركاء مثل GIZ،UNDP ،EU ، Enabel، Finance 4 Jobs،AECID  وغيرها من الجهات الممولة.

فيعمل الاتحاد ضمن أربعة محاور استراتيجية حددها المجلس الحالي للنهوض بالاتحاد والتي تصب في زيادة الأعضاء المشاركين في عضوية الاتحاد، تنفيذ مشاريع تخدم مصالح الأعضاء من كافة التخصصات وتؤهل خريجي هذا القطاع وتسد احتياجات السوق، تنفيذ تدخلات تلبي احتياجات الشركات عبر لجان الاتحاد المختلفة، متابعة القضايا التي تعنى بها الشركات من خلال الضغط والمناصرة مع مختلف الجهات الرسمية، التشبيك مع الجهات الخارجية والداعمين للقطاع لتصميم تدخلات تسهم بشكل مباشر لتقوية الشركات الأعضاء والقطاع ككلّ من خلال تسهيل اختراق الشركات للأسواق العالمية كالأوروبية وغيرها والمشاركة في مؤتمرات وفعاليات دولية لنقل المعرفة والخبرات في التقنيات التكنولوجية الجديدة.

واستطرد بالحديث بإقرار التقرير الإداري والمصادقة عليه من قبل الهيئة العامة، ومن ثم عرض التقرير المالي من قبل السيد عبد الكريم محمود ممثل شركة التدقيق EY، و صادق الأعضاء على التقرير المالي وإبراء ذمة مجلس الادارة عن السنة المنتهية، واُستكمل خلال الاجتماع مناقشة مجموعة من القضايا التي تخص أعضاء الاتحاد والبت بها، وانتهى الاجتماع بالإشارة الى الجهود التي يبذلها الاتحاد متمثلاً بأعضائه والتقدم والتطور الذي شهده الاتحاد خلال العام الماضي، فأكد الحضور على أن استمرارية العمل والتعاون وتكاتف الطاقات والجهود في كلا شقيّ الوطن لا سيما في ظل الصعوبات التي يواجهها الشعب الفلسطيني، سيعزز من دور الأعضاء ويخدم مصالحهم وينهض بالقطاع بأكمله.

انتهى،

 

Share the Post

Comments

No comment yet.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

%d bloggers like this: